, ,

أميرة الحجاب .. لغز باريس !



ونقلت صحيفة “الغارديان” البريطانية الخميس عن “أميرة الحجاب” التي لم تكشف اسمها : “اهتم بالدين والإسلام والأثر الذي يمكن أن يتركه فنيا وجماليا في الرموز التي هي في كل مكان حولنا ولا سيما في الأزياء ولولا مسألة حظر النقاب ، فإن عملي لم يكن لينال هذ الصدى”.
واضافت انها بدأت القيام بذلك عندما اصبح عمرها 17 عاما وانها تستخدم الالوان السوداء في تلوين صور النساء العاريات في الاعلانات بمحطات المترو، وانها اصبحت تلون أربعة أو خمسة اعلانات فقط مثل اعلانات الملابس الداخلية.
واشارت الصحيفة الى ان عمل “أميرة الحجاب” على المساحات الإعلانية لا يبقى الان سوى من 45 دقيقة إلى ساعة قبل أن يتم تمزيقها من قبل المسئولين. وتضيف الأميرة التي لم تعلن عن جذورها او بلدها: “الحرية، المساواة، الإخاء، وهذا هو المبدأ الجمهوري، ولكن في الواقع مسألة الأقليات في المجتمع الفرنسي لم تتطور حقا منذ نصف قرن فالمهاجرين والاقليات في فرنسا ما زالو الفئة الافقر وخاصة العرب والسود وبطبيعة الحال الغجر”.
ويبدى الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي رفضا لفكرة وضع البرقع من قبل النساء في فرنسا لكنه يحرص في المقابل على الدعوة لاحترام الإسلام والمسلمين في هذا البلد.
وقد قال إنه لابد من التعامل في إطار النظام الجمهوري الفرنسي مع الإسلام على قدم المساواة مع الديانات الأخرى.
ويشمل حظر النقاب في فرنسا الاماكن العامة في الشوارع والسوبر ماركت وخاصة الشركات .

What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *