, ,

زينب حنيف تلبي احتياجات المرأة القوية



 في تصميمات تتسم بالرقي والجمال وتمزج بين الروح العصرية والتراثية في تناغم فني بديع.

مجموعة زينب الجديدة من الحلي اليدوية الفاخرة المصنعة من الذهب والفضة والمرصعة بالأحجار الكريمة ونصف الكريمة، طرحت في أحدث معارضها بالقاهرة.

أوضحت زينب في حديثها مع صحيفة “الإتحاد” الإماراتية أن مجموعتها للحلي والمصاغ اليدوي لموسم 2010 – 2011 تنقسم إلى جزأين الأول للمرأة القوية الراغبة في التميز والتفرد وتريد أن تعبر عن نفسها بثقة من خلال اختيارات جريئة ولافتة. والثاني يلبي الرؤية الرومانسية الدافئة للمرأة التي تسعى لتأكيد أنوثتها الكاملة من خلال حلي ناعمة تعبر عنها.

تميل زينب إلى التلقائية وعدم التكلف وتقول “بحكم انتمائي إلى الحضارة التركية تأثرت بما حملته من إبداعات فنية وتراثية سكنت وجداني، وبسبب إقامتي في مصر منذ سنوات تعرفت جيدا على المصاغ المصري القديم، وبهرني المستوى التقني العالي لمصاغ الفراعنة وأصبحت أشعر بأنني أنتمي لكل الحضارات العظيمة السابقة التي تمثل نبعاً لا ينضب من الثقافة والفنون وكل هذا انصهر بداخلي بعمق وتقدير”.

حول الجديد الذي يميز مجموعتها الأخيرة، تقول زينب “هي مجرد لحن جديد يحمل نفس الروح التي تسيطر على أعمالي حيث إنها مزيج من أصالة الحضارة الشرقية القديمة وفنونها وأحدث صيحات الموضة العالمية والتميز هو الخبرة والحرفية والتقنيات الحديثة التي لجأت إليها في التعامل مع المعادن مثل الذهب والفضة والنحاس، وكذلك استخدام الأحجار الكريمة ونصف الكريمة مثل الروبي الأحمر الهندي وحجر الاماتيست البنفسجي والأخضر والتوباز الروز والاميريت الأخضر بتنويعات جديدة ومميزة في أسلوب الصقل والقطع والتركيب”.

تقول زينب “في هذه المجموعة كنت أتوجه إلى المرأة القوية التي تشعر بالثقة والاعتزاز وترغب في تأكيد حضورها بقوة من خلال مصاغ لافت وأحجار مميزة في قيمتها وألوانها مثل الفيروز والروبي وكذلك المرأة الرومانسية التي تهتم بالتفاصيل الرقيقة فهي تسعى إلى أن تبدو دائماً دافئة كاملة الأنوثة وهي عادة تميل إلى اللآلئ الطبيعية والأحجار الشفافة والتصاميم الثرية بالمنمنمات”.

راعت زينب في المجموعة الخطوط العامة في اتجاهات الموضة العالمية بحيث تكون لقطع الحلي قيمتها كعمل فني لا يعترف بالتغيير السريع الذي يغلب على صرعات الموضة مما يمنحها عمراً إضافياً ولكنها لا تميل للتصاميم التي تغرق في الماضي البعيد بل تستلهم روح العصر في حلي راقية تحمل ومضات من الحضارات القديمة. وتنصح بأن تراعي المرأة تحقيق التناسق والتناغم بين اختيارها لقطع الحلي والاكسسوارات والملابس وتسريحة الشعر وطريقة المكياج لأن جميع تلك العناصر تتكامل لتمنحها الطلة المنسجمة.

















What do you think?

0 points
Upvote Downvote

Total votes: 0

Upvotes: 0

Upvotes percentage: 0.000000%

Downvotes: 0

Downvotes percentage: 0.000000%

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *